Skip primary navigation
skip.tertiary.navigation
  1. هيكل مصنوع من الألومنيوم خفيف الوزن

    في ما يخص تصميم السيارة وبنيتها، شكّل الهيكل المصنوع من الألومنيوم خفيف الوزن الجدير بالاعتماد والموثوقية جزءاً من فلسفة جاكوار لأكثر من 70 عاماً.

    • لقد تم استخدام ألواح الألومنيوم في أولى طُرز XK120 من جاكوار في الأربعينيات، بينما تم استخدام الشاسيه المصنوع من الألومنيوم والتصميم الخارجي لأول مرة في سيارات السباق من الطرازين C-Type وD-Type اللذين هيمنا على سباقات لو مان في الخمسينيات، بالإضافة إلى الطراز E-Type خفيف الوزن في الستينيات. وفي عام 2003، تمت إعادة تصميم الطراز المميز XJ باستخدام هيكل مُثبّت ومُدعّم من الألومنيوم، والذي كان أخف وزناً بمقدار 40 في المائة من الطرازات السابقة. اليوم، تستفيد سيارات جاكوار الحالية من فئة سيارات الصالون والسيارات الرياضية والسيارات الرياضية متعددة الاستخدامات من منهج استخدام الألومنيوم من الجيل الخامس.

      وتكمن الفائدة الأساسية من استخدام الألومنيوم في كونه يشكّل ثُلث وزن الكمية نفسها من الفولاذ. وهذا يمنحنا القدرة على تصميم شاسيه أخف وزناً إلى حدّ كبير من شبيهه المصنوع من الفولاذ، مما يساعد على تحسين مستوى الاقتصاد في استهلاك الوقود وخفض الانبعاثات وتوفير تجربة قيادة أكثر ديناميكية. إن كل 100 كجم يتم توفيرها من الشاسيه المصنوع من الألومنيوم تساعد في خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من السيارة بمقدار 9 جرامات/كم، وخفض استهلاك الوقود طوال دورة حياة السيارة بمقدار 800 لتر.

      "إن فلسفة استخدام الألومنيوم في سيارات جاكوار تتعلق بإنشاء تصاميم أكثر صلابة وأماناً وقوة واعتمادية".

      والجدير بالذكر أن فلسفة استخدام الألومنيوم التي نتبعها لا تتعلق بتقليل الوزن فحسب، ولكنها تتعلق أيضاً بإنشاء تصاميم أكثر صلابة وأماناً وقوة واعتمادية.

      لقد أصبحنا في الوقت الحالي نتقن استخدام الألومنيوم كمادة مُستخدمة في التصنيع. يتم كبس رقائق الألومنيوم الخام التي تبلغ سماكتها 0.9 ملم للألواح الخارجية، أو لغاية 3 ملم عند الحاجة إلى المزيد من القوة، لتشكّل نماذج وأشكالاً مركّبة توفر القوة، مع استخدام قوة تبلغ 2000 طن، وثقبها بفتحات تقاس دقتها بالملليمترات. وهذا يؤدي إلى نتائج مذهلة. يُعتبر اللوح الجانبي للطراز F-PACE من أكبر الألواح التي نقوم بإنتاجها حجماً، ولكنه مع ذلك يزن 5.8 كجم فقط.

    • باستخدام الدروس التي تعلمناها من صناعة الفضاء، ابتكرنا طريقة ثورية لتصنيع الشاسيه من مادة الألومنيوم، تُدعى "الالتصاق والبرشمة". وبحسب هذه الطريقة، يتم لصق ألواح الألومنيوم ببعضها البعض باستخدام مادة لاصقة شديدة القوة، ثم يتم ثقبها باستخدام مسامير برشمة مصنوعة من فولاذ البورون ومطلية بالزنك باستخدام قوة تصل إلى 10 أطنان.

      الهيكل المصنوع من الألومنيوم خفيف الوزن في الطراز XF

      وعند إدخال الشاسيه إلى الفرن على حرارة 170 درجة مئوية في ورشة الطلاء، تصبح المادة اللاصقة المُستخدمة بين شرائح الألومنيوم المتلاصقة المُفرّغة من الهواء صلبة كالإسمنت، مما يحوّل رقاقة الألومنيوم الرفيعة إلى هيكل صلب بصورة استثنائية. لنأخذ على سبيل المثال الهيكل الأحادي البنية المصنوع من الألومنيوم في السيارة الرياضية F-TYPE، فهو يزن 261 كجم فقط ولكنه يوفر مستوى عالياً للغاية من التصلّب الالتوائي. وفي الطراز XE، تم الارتقاء بهذا المنهج إلى مرحلة متقدمة، مما جعل سيارة الصالون هذه الأكثر صلابة من جاكوار حتى الآن.

      ويمتاز التصنيع باستخدام الألومنيوم أيضاً بمستوى أفضل من الهدوء والنظافة، كما يتطلب مستوى أقل من الطاقة مقارنةً بعملية تصنيع الشاسيه الفولاذي التقليدي، بينما تستهلك عملية إعادة تدوير الألومنيوم 5 في المائة فقط من طاقة تصنيع الألومنيوم الخام، وذلك بدون المساومة على السلامة الهيكلية للمادة. ويساعد كل ذلك في خفض الأثر البيئي لسيارة جاكوار حتى قبل استخدامها على الطريق.

      إن منهج استخدام الألومنيوم لا يقتصر فقط على تصنيع شاسيه جاكوار من أجل تقليل الوزن بهدف زيادة مستوى الكفاءة والأداء الديناميكي، بالإضافة إلى تحسين مستوى المتانة والاعتمادية. ولكن يتم أيضاً استخدام الكتلة والرأس المصنوعين من سبائك الألومنيوم الأقل وزناً بمقدار 24 كجم والأفضل بنسبة 17 في المائة من حيث الاحتكاك والأكثر هدوءاً بمقدار 5 ديسيبل، في قلب الجيل الجديد من محركات Ingenium التي تقدمها جاكوار لاند روڤر.

      ولذلك فإن الجيل الجديد من سياراتنا يُعدّ أكثر أماناً وكفاءة واعتمادية من كل الجوانب، من قلب محرك السيارة وحتى هيكلها الخارجي.