Skip primary navigation
Abstract front view of a Jaguar car

لمحة عن جاكوار

skip.tertiary.navigation

ريادة الابتكار تعريف مستقبل جاكوار

دكتور رالف سبيث، الرئيس التنفيذي لشركة جاكوار لاند روڤر

يمتلك الدكتور رالف سبيث جميع مقوّمات الشخصية الابتكارية. عُين الدكتور رالف رئيساً تنفيذياً لشركة جاكوار لاند روڤر في 18 فبراير 2010، وشهدت الشركة تحت قيادته تحوّلاً جذرياً حيث ارتفعت نسبة المبيعات، وتم توفير أكثر من 8000 فرصة عمل وأطلقت الشركة عدداً من الطرازات الفاخرة بما في ذلك XJ الجديدة و F-TYPE السيارة التي تميّز علامة جاكوار. 



يعشق للدكتور رالف السيارات وهو يقود جاكوار XFR، ويمتلك E-Type الكلاسيكية. يعود الفضل في نجاح الدكتور سبيث إلى إصراره على التركيز على النواحي التصميمية في جميع أعمال الشركة، ولا يقتصر ذلك على تصميم السيارات فحسب، بل يتعداه إلى الطريقة التي تسير فيها أعمال الشركة باعتبارها منظومة متكاملة. 



"ما أقصده هنا هو كيف نقوم بالتخطيط لجميع عملياتنا، وإعداد البحوث وتجهيز خطوط التصنيع، وتصميم البرامج التدريبية، وخطط التوظيف وتطوير المهارات الشخصية. وكيف نقوم بتنظيم علاقاتنا مع الوكلاء وعملائنا في نهاية المطاف". 



يرى الدكتور رالف أن التصميم هو سر النجاح، إذ أن توفير القيمة والسعي نحو الابتكار لتحقيق عائدات اقتصادية مجدية وتبرير ضخ المزيد من الاستثمارات في مجال الابتكار تشكل جميعاً سلسلة إيجابية مترابطة. 



"أصبحت علامتنا التجارية أكثر انتشاراً على الصعيد العالمي، ونقوم بتطوير المزيد من المنتجات، والاستثمار في العديد من التقنيات المختلفة في الكثير من المجالات المتنوعة". 



بعد حصوله على شهادة بكالوريوس في هندسة الاقتصاد في جامعة روزنهايم في ألمانيا، حصل الدكتور رالف على درجة الدكتوراه في الهندسة. كما أنه أستاذ متخصص في الصناعة في جامعة وارويك.

عمل الدكتور سبيث مستشاراً للأعمال لعدة أعوام قبل أن يلتحق بالعمل في شركة بي إم دبليو في عام 1980. بعد مضي 20 عاماً، انتقل للعمل في مجموعة بريميير أوتوموتيف جروب (Premier Automotive Group) التابعة لشركة فورد موتور كومباني (Ford Motor Company) ليشغل منصب مدير الإنتاج والجودة وتخطيط المنتجات. آخر منصب شغله في بي إم دبليو كان نائب رئيس لاند روڤر عندما كانت شركة بي إم دبليو هي المالكة للعلامة التجارية. 



أصبح بعد ذلك مديراً للإنتاج والجودة والتخطيط في مجموعة فورد برميير أتوموتيف بعد أن قامت بي إم دبليو ببيع لاند روڤر إلى شركة فورد عام 2000. قبل أن ينتقل إلى جاكوار لاند روڤر، شغل الدكتور رالف منصب رئيس العمليات العالمية في مجموعة لينديه جروب (Linde Group)، إحدى الشركات العالمية المتخصصة بالغازات والهندسة الصناعية. 



يعتقد الدكتور سبيث "بأن تلك اللحظة كانت محطة فارقة في تاريخ شركة جاكوار لاند روڤر". "يعُد تصنيع السيارات من القطاعات الحيوية، فالسيارات هي تقنية متقدمة للمستقبل". عمل الدكتور سبيث على نقل فريق البحوث المتقدمة الذي يضم 170 باحثاً إلى جامعة وارويك، ووضع خططاً لإنفاق أكثر من 100 مليون جنيه استرليني على البحوث المشتركة مع الجامعة على مدى السنوات القليلة المقبلة. كنا أنه يراقب عن كثب جميع الفرص المتاحة لتوظيف التقنيات المتقدمة في شركة جاكوار لاند روڤر، مثل توربينات الغاز فائقة الصغر التي طورتها شركة بلادون جيتس (Bladon Jets) لسيارة جاكوار C-X75.

وُلد الدكتور سبيث في مدينة روث بألمانيا، وهو متزوج ولديه ابنتان.

يشكل الابتكار في التصاميم والتقنيات الهندسية الركيزة الأساسية التي تقوم عليها أعمالنا.”
الدكتور رالف سيبث - الرئيس التنفيذي لشركة جاكوار لاند روﭭر