Skip primary navigation
Abstract front view of a Jaguar car

لمحة عن جاكوار

skip.tertiary.navigation

جاكوار لاند روفر داخل المجتمع

في جاكوار لاند روفر نسعى دائمًا جاهدين إلى إقامة علاقات قوية وناجحة داخل المجتمع ورعايتها والحفاظ عليها. ونهدف إلى تأسيس شراكات مع جميع المجتمعات المحلية والإقليمية حيث تقوم شركتنا بعمليات التصميم والتصنيع.

تمثل مشاركة الموظف بالنسبة إلينا حجر الزاوية في التزام الشركة نحو إحياء الجوانب الاجتماعية والاقتصادية في المجتمعات. جميع الموظفين في جاكوار لاند روفر مكرسون لخدمة هذا المبدأ، بدءًا من أعضاء مجلس الإدارة إلى موظفي المصانع.

نحن نؤمن بأن أداءنا الجيد كموظفين يؤثر على سمعة الشركة ويجعلها تبدو كشركة تحافظ على مسؤوليتها الاجتماعية بشكلٍ أفضل. يتطلب إحداث تأثير إيجابي على المجتمع التزامًا حقيقيًا من جانبنا، ولذلك نحرص على استثمار موارد كبيرة في معالجة القضايا الرئيسية التي تؤثر على جاكوار لاند روفر والمجتمع بشكل عام. 

إلهام مهندسي المستقبل

لا يمكن دعم خطط النمو الطموحة لجاكوار لاند روفر إلا من خلال دعم الابتكار في المنتجات الجديدة والمحركات والتقنيات البيئية. نحن رواد الاستثمار في المملكة المتحدة في مجال بحث وتطوير السيارات ونحقق بالفعل نجاحًا هائلاً في تطوير الهندسة والأداء والاستدامة. ولكن للحفاظ على تطوير الشركة والعمل على المدى الطويل، فمن الضروري تشجيع الشباب الموهوبين ليصبحوا الجيل القادم من المهندسين والفنيين.

يتولى برنامج إلهام مهندسي الغد (ITE) المصمم خصيصًا تشجيع الشباب الموهوبين بالتعاون مع المدارس والكليات. ومن خلال تشجيع التعلم والمشاركة في مواد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM)، يمكننا إلهام الشباب بالتفكير في الدراسة والعمل في مجال الهندسة والصناعة.

كما نتولى تشغيل خمسة مراكز شراكات المؤسسات التعليمية (EBPCs) بالتعاون مع الهيئات التعليمية المحلية والمؤسسات الخيرية التعليمية. تتولى مراكز شراكات المؤسسات التعليمية عمل زيارات للمصانع وإقامة أنشطة داخل الفصول الدراسية. في عام 2012، قام أكثر من 22000 شاب وفتاة و 2000 معلم ومعلمة بزيارة مصانعنا.

كجزء من برنامجها لدعم جدول أعمال الحكومة لمواد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، قمنا بالتعاون مع شركات السيارات والمؤسسات الهندسية والأكاديمية الأخرى بتطوير مشروعات مسابقات محلية للمدارس. تساعد هذه المسابقات التعليمية في تطبيق هذه المواد العلمية والتكنولوجية في الحياة، حيث توفر للطلاب مشروعات عملية تمكِّنهم من اكتشاف جوانب مختلفة في مجال صناعة السيارات بطريقة تحفيزية ومثيرة، بالإضافة إلى مساعدة الشباب على تطوير مهارات كالتواصل والعمل الجماعي وإدارة المشروعات وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

تم إطلاقمسابقة جاكوار للمدارس الابتدائية (Jaguar Primary Schools Challenge)في 2011 للفرق المدرسية التي تتراوح أعمارها ما بين 5 إلى 11 سنة. تتضمن المسابقة تصميم وتصنيع أسرع سيارة ممكنة بتقنية ثنائية أو ثلاثية الأبعاد. تشارك الفرق المكونة من أطفال تتراوح أعمارهم ما بين 5 إلى 7 سنوات في المسابقة ثنائية الأبعاد وقاموا بتصميم سيارة سباق من ورق الكرتون بعجلات وهيكل كامل. تتم طباعة التصميم وتجميعه بعد ذلك ليكون جاهزًا للسباق. بينما يقوم الطلاب الأكبر سنًا والذين تتراوح أعمارهم ما بين 8 إلى 11 سنة بتصميم وتصنيع سيارة سباق في مسابقة التصميمات ثلاثية الأبعاد باستخدام تقنية CADCAM لابتكار نموذج من خشب البلسا الخفيف. ثم يؤدي كل من طلاب الفصلين اختبارات قبل لقاء الفرق المنافسة من المدارس الأخرى في مرحلة المسابقة. يتعلم الطلاب من خلال المسابقة العديد من المواد التي تتعلق بالعلوم والهندسة مثل التصميم والتصنيع والديناميكيات الهوائية.

وشارك في المسابقة أكثر من 1700 طالب عام 2012.
لمزيد من المعلومات، إضغط هنا.

تعتبرمسابقة جاكوار للرياضيات في الحركة (Jaguar Maths in Motion Challenge) من المسابقات السنوية المخصصة للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 9 سنوات وتهدف إلى إشراك الطلاب في مشروع مثير وتحفيزي يعتمد على الرياضيات. يتعاون الطلاب معًا في مجموعات صغيرة باستخدام مجموعة كبيرة من مهارات الرياضيات الأساسية، ويتنافسون مع بعضهم في سباق الجائزة الكبرى لكي يصبحوا أبطال المملكة المتحدة. في مسابقة 2012، شارك في مسابقة البرنامج أكثر من 150000 طالب، و 40 فريقًا من أنحاء المملكة المتحدة ونجحوا في إحراز مراكز في المرحلة النهائية في مركز التراث للسيارات (Heritage Motor Centre)، في جايدون.

لمزيد من المعلومات، إضغط هنا. 

الاستثمار في المجتمع

بالرغم من المناخ الاقتصادي الحالي، حرصنا على الاستثمار في البرامج المجتمعية. وسنستمر في مجهوداتنا من خلال الاستثمار في برامج العلاقات المجتمعية التي تفيد كل فرد تصل إليه في المجتمع. كما سنسعى إلى تشجيع الموزعين والموردين وغيرهم من الشركات الأخرى للعمل بنفس الطريقة مع مجتمعاتهم.

ونعمل مع الجهات المعنية المحلية والإقليمية والوطنية للتأثير على المؤسسات الحكومية والإقليمية الرئيسية، وتبادل أفضل الممارسات، والحفاظ على اللحاق بأي أنشطة حالية ومستقبلية يمكن أن تؤثر على شركتنا. 

يتولى فريق مجلس الإدارة والفريق التنفيذي والإدارة العليا مسؤوليات العديد من هذه الأدوار، مما يمكِّنهم من جمع المعلومات وإجراء التغييرات المستقبلية اللازمة في إستراتيجية الشركة.

مشاركة الموظف

يعود الفضل في نجاحنا إلى موظفينا الذين نعتز بهم. فقد كانت مهاراتهم وحماستهم والتزامهم دائمًا السر وراء تصنيع سيارات مثيرة. والآن يستغلون مهاراتهم في إفادة المجتمعات التي يعملون ويعيشون فيها.

نحن نشجع كل موظف على أداء دوره أو دورها في المجتمع، حيث يمكن لكل موظف قضاء 16 ساعة من وقت العمل في السنة لدعم البرامج المجتمعية. وبإمكان الموظف المشاركة في العديد من الأنشطة بدءًا من العمل مع الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة إلى المشاركة في صيانة الغابات القديمة والحفاظ عليها، أو تولي إدارة المدرسة، وكل شيء آخر يتعلق بهذه الأنشطة. وتهدف الشركة إلى إشراك ما لا يقل عن 6% من القوة العاملة لديها في الأنشطة التطوعية الفردية والجماعية في 2013، مع التركيز على الترميم والتعليم والشباب والعمل الخيري والبيئة. يقضي خريجونا يومين في السنة يدعمون فيها الأنشطة المجتمعية ويركزون على التعليم والترويج لجدول أعمال مواد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات كجزء من تطورهم الذاتي. 

التفكير على المستوى المحلي

نحرص دائمًا على مراجعة عملياتنا ومدى تأثيرها على الأفراد الذين يعيشون بالقرب من مواقعنا. ولكي نصل إلى الخيارات الصائبة الواعية، نسعى إلى الحفاظ على العلاقات الجيدة مع المجتمعات المحلية.

ولقد انضم إلينا أعضاء من المجلس المحلي وممثلون عن التجمعات السكانية لمراجعة خططنا ونقل أفكارهم وقلقهم إلينا.

التقدير الخارجي

لقد أصبحت جاكوار عضوًا في منظمة الشركات في المجتمع (BITC) منذ 1987 وتعتمد إستراتيجية علاقاتها المجتمعية على إطار عمل الشركات في المجتمع. تلتزم الشركة ببرنامجها الاستثماري في المجتمع وتشجع الوكلاء والموردين والشركات الخارجية أن تتبع نفس نهجها. 

ونظرًا لالتزام الشركة طويل الأجل نحو التعليم والمجتمع، فقد أصبحت جاكوار لاند روفر شركة تصنيع السيارات الأولى في المملكة المتحدة لتحظى بجائزة كبيرة وهي CommunityMark عام 2010.  وقد منحتها منظمة الشركات في المجتمع جائزة CommunityMark التي تُعرف على نطاق واسع بأنها المعيار الوطني للتميز في الاستثمار المجتمعي. وقد جاء هذا الإنجاز تقديرًا لشركة جاكوار لاند روفر ولبرامجها الاستثمارية المهمة في المجتمع والتي تتضمن مراكز شراكات المؤسسات التعليمية الخمسة، والبرامج التطوعية للموظفين، والمبادرات التعليمية الوطنية، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من الشراكات المجتمعية.  

كما حصلت جاكوار لاند روفر في وقت مبكر من عام 2013 على أعلى تصنيف Platinum Big Tick في مؤشر المسؤولية الاجتماعية للشركات (CR) التابع لمراكز منظمة الشركات في المجتمع. يعكس تصنيف Platinum Big Tick المرموق التزام جاكوار لاند روفر المستمر تجاه مسؤوليتها الاجتماعية في كل عملياتها التجارية والذي شهد تحسنًا بنسبة 10% عام 2012. وهذا هو العام الخامس على التوالي الذي تحقق فيه جاكوار لاند روفر تصنيفًا أفضل منذ مشاركتها في مؤشر المسؤولية الاجتماعية للشركات (CR) عام 2009.