Skip primary navigation

لمحة عن جاكوار

skip.tertiary.navigation

C - X16 - رؤية مذهلة لمستقبل جاكوار

1كشفت جاكوار النقاب عن سيارة C-X16 في معرض فرانكفورت للسيارات عام 2011.

ظهرت سيارة C-X16 المجهزة بمقعدين بطفرة واضحة. والأهم من ذلك، بالرغم من أنها سيارة تجريبية، إلا أنها تعتبر بيان جريء لما تعتزم جاكوار تحقيقه في فئة السيارات الرياضية في المستقبل من حيث التصميم والتقنية.

يقول أدريان هولمارك مدير العلامة التجارية الدولية في جاكوار: "لطالما تمتعت جاكوار بطابع رياضي، وتعتبر C-X16 التجسيد المثالي لرؤيتنا لسيارة رياضية بحق من جاكوار تناسب القرن الواحد والعشرين. فهي سيارة سريعة وجميلة، كما أنها تبرز التزامنا بتطوير تقنيات مستدامة في مجال الدفع ونقل الحركة. كما أنها تجسد قدرات جاكوار على ابتكار تصميم رائع يتمتع بجسد رشيق وانسيابي وأداء ملهم، وتجتمع معه سمات تضع جاكوار على مسار السيارات الرياضية الحديثة ذات الانبعاثات المنخفضة".

مثل سيارة C-X75 التجريبية السابقة، تثبت سيارة C-X16 التجريبية من جديد أنها سيارة ذات أداء رائع. ومثل سيارة C-X75 التجريبية، يبدو أن شكل السيارة الجديدة قد نال إعجاب أكبر حسب ما ذكرته الإحصاءات المثيرة. تتمكن هذه السيارة التجريبية من الانطلاق من وضع السكون إلى 100 كم/الساعة خلال 4.4 ثواني فقط، وتصل إلى ذروة سرعتها عند 300 كم/الساعة، يمكن أن يزيد التسارع من 80 كم/الساعة إلى 120 كم/الساعة خلال 2.1 ثواني.

يُطوّق هيكل سيارة C-X16 الألومنيوم بإحكام دقيق للغاية حول ميكانيكياتها المتطورة، حيث يبرز تصميمها الرشيق قدراتها الديناميكية. وبفضل استخدام خطوط بسيطة حديثة تتواكب مع سقفها المنخفض المقوس ومؤخرتها المسحوبة، تبدو سيارة C-X16 بمظهر عصري قوي ذو خطوط رشيقة انسيابية على غرار جميع سيارات جاكوار. 

صرح إيان كالوم، مدير التصميم في جاكوار قائلاً: "يجب أن تتمتع أي سيارة رياضية من جاكوار بطفرة واضحة من حيث التصميم، وتعتبر C-X16 الدليل القاطع على تحقيق هذا الهدف. فكل خط من خطوطها يبدأ بمعنى العزم وينتهي بمعنى الوضوح. هذا النهج هو الذي منح C-X16 وقفتها القوية العازمة. انظر إلى C-X16 وستتفجر داخلك رغبة قوية في قيادتها، وهذا هو الشعور الذي تمنحه لك أي سيارة رياضية من جاكوار."